فانيش أكشن

نوعا شوارتس

 

في غرفة الغسيل التي على السطح وبجوار قمّة المبنى الانتقائيّ

شارع إديلسون 31 , تل ابيب - يافا

حفل الافتتاح:22.7.2021, 19:00 —   21:00

23.7 –  27.7,  12:00 – 18:00

بجانب شقّة الفنّانة نوعا شوارتس، على سطح المبنى بأسلوب انتقائيّ يطل على ساحة بياليك، يُعرَض فانيش أكشن. ينبثق من هذه الإنشائيّة الرقيقة إحساس سينمائيّ حالم. هذه ليست المرّة الأولى التي تعرض فيها شوارتس في إحدى المساحات في مبنى سكناها. عادةً ما تتناول أعمالها البيئة المعماريّة، الأثاث أو المنتجات العمليّة، عبر نحتها الأعمال الفنّيّة بموادّ عضويّة مثل الرمل، الأغصان أو الزجاج. غالبًا ما تميل أعمالها، التي هي ذات طبيعة حميميّة، إلى التحقّق في الحيّز العامّ والتطرّق إليه. ينقسم فانيش أكشن إلى قطعتين نحتيّتين: من ساحة بياليك يبدو مقطعًا هندسيًّا معماريًّا متهالكًا أضافته الفنّانة إلى موتيف الـ"برج" الذي في أعلى المبنى، وكأنّها قامت بتقويمه وتحويله إلى ما يشبه برج حمام؛ وعند الصعود عبر مطلع الدرج إلى سقف تمّ إفراغه من محتوياته، في مساحة صغيرة تذكّر بغرف الغسيل القديمة، تظهر عدّة أعمال نحتيّة عديمة الشكل المحدّد، صغيرة الحجم، وتكاد لا تُرى – منحوتات مصنوعة من المعجونة تُستخدم كوعاء لوضع سائل الغسيل الذي أعدّته بنفسها من النباتات التي في الساحة، ويرمز شكلها إلى أعضاء الجسم. من مادّيّتها ينشأ إحساس بالرطوبة والتعكّر. تتمازج هذه المنحوتات مع الجدران كعناصر طفيليّة يبدو أنّها استولت على المبنى، والذي أضيفت عليه على مرّ السنين بنى تحتيّة كهربائيّة على نمط "اللغمطة" الإسرائيليّة.

015.jpg
016.jpg

سقف
2021
جص ، بلاستيك ، فتات خبز ، طيور من اللبخ المجاور
تغيير الأحجام

001.jpg
002.jpg
003.jpg
004.jpg
005.jpg
006.jpg
007.jpg
008.jpg
009.jpg
010.jpg
011.jpg
012.jpg
013.jpg
014.jpg

غرفة الغسيل
2021
ستة منحوتات جدارية معطرة مصنوعة من البلاستيسين والمسامير وسائل الغسيل العضوية
تغيير الأحجام